Follow us on...
Follow us on Twitter Follow us on Facebook Watch us on YouTube
التسجيل

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: قصة مسعود

  1. #1
    عضو جديد الصورة الرمزية د.سيف بن ذي يزن
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    1
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي قصة مسعود

    (1)

    الصباح في ذهن"مسعود" البالغ من العمر ثلاثين حولاً ,مرادف للعمل,وكما هو الحال بالنسبة لأهل ذلك الجبل المرتفع القابع في المجهول,إذا لم تعمل لن تجد الطعام,وان وجدت الطعام فستكون كمن ملك الأرض, والسماء ايضاً


    يودع أمه واخوته الصغار (علي) و (حسن) ,أما اباه فقد سبقه في الإستيقاظ,ليعمل هو الآخر على غرس مزرعته الفقيرة بالأشجار,وجني مابها من بضع حبوب من "البن"


    والده "مفرح" ذلك الشيخ الطاعن في البؤس,المشهور في "فيفاء" بأنه يستدعي الجن ويأمرها ايضاً !
    لإنغلاق السكان على أنفسهم,وعدم معرفتهم بالطب,وانكارهم معنى (الجنون) اصلاً,وصارفين ذلك الشيء للجن والقوى الخفية, لم يعلموا بأن "مفرح" كان مريضاً "ربما" بأحد الأمراض النفسية وتلك هي التي تجعله يحدث خياله بكلمات غير مفهومة,وما يضحك أنه أحياناً يستغل هذه الميزة على أنها هبةٌ ربانية اختصها الخالق به.
    يخرج "مسعود" من بيته المكون من "دارة" و "مربوعة" و "زريبة مواشي" خالية من المواشي, في طريقه يقابل جيرانه,يبادرهم بالسلام,والسؤال عن الحال,وهو في رحلته للبحث عن عمل غالباً ما يصادف "جميلة" وهي في طريقها للوادي,وتكون له صاحبة إلى أن يفترقا في منتصف الطريق
    الخوف من الجوع,ولقاء "جميلة" ,هما السببان اللذان يجعلانه يستيقظ كل صباح,برغم أن نومه اصبح نادراً,بسبب أنه أصبح يقضي جُلَ لياليه في التفكير بنفسه وبمستقبله مع "جميلة"
    "جميلة" تلك الطفلة التي شاءت الأقدار أن يحب,وان تكون رفيقة طفولته وشبابه


    بالنسبة له فإنها الطفلة الوحيدة التي نسيت أن تكبر بعينيه ,هكذا هن عشيقات الطفولة,حتى وان فقدن جمالهن الظاهري,بأرواحهن نجد كل مابالطفولة من جمال.

    كلما لمح وجهها,يشعر أنها تشارك الشمس خاصية الضوء,ولكن بالنسبة له.. الشمس وسيلة,وهي غاية مطلبه

    المحزن أنها لا تعرف بحبه لها,ولكنه نوى البوح به هذا الصباح,موقن هو أن جوهر الحب هو "الإحساس" به,وللك اكتفى مدة طويلة بالإحساس وخاف من "البوح" به ,او خاف من أن تحبه ولا تدرك كم أنها يحبها,إذ أنه ليس بشاعر !

    ينتظر "جميلة" تحت شجرة "القاع" المعمرة,يكتب في التراب,أو "يشخبط" لكونه "أمي" لايجيد القراءة ولا الكتابة,في انتظاره لها يمر الوقت بطيئاً كـ (الحوتة) تلك الحشرة الخضراء الضئيلة التي ظل يراقبها منذ وصوله,وقتلها في الأخير إحتجاجاً على تأخر "جميلة"


    يراقب المارين من الطريق,في وجوههم نظرة الإستغراب,وكأن بداخلهم يصرخ ذلك السؤال :
    ماذا ينتظر ياترى؟
    يعلم "مسعود" بأن ألسن شباب اهل (البقعة) لن يكفوا الحديث عنه ما ان يعلموا بأنه ينتظر "جميلة" !!
    الناس يبحثون عن الخبز,وانا عن الحب!!

    - مسعود...مسعود,اعتذر لتأخري عنك,كنتُ اساعد أمي بجمع الحطب,آسفة لجعلك تنتظر

    قالتها "جميلة" وهي مقبلةٌ وبيدها دلو الماء,وبيدها الأخرى تزيل بقايا الخشب العالق بثيابها

    مسعود لم ينتبه لما قالت جميلة,فرحته بها اشد من أن يستطيع الفرح والتركيز معاً!!


    مضى الإثنان في المسير,مسعود يرى بأن تلك الحقيقة التي كتمها سنيناً طويلة قد حان البوح بها!

  2. #2
    ★سلمان بن سليمان الفيفي ★

    ★ابوعاصم ★

    المشرف العام

    الصورة الرمزية barg111
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    في مكاني
    المشاركات
    21,290
    معدل تقييم المستوى
    52

    Award Showcase


    افتراضي رد: قصة مسعود

    رائع أخي الغالي وأهلا بك هنا


    يُعَدَّ رفيع القوم من كان عاقلاً.. وإن لم يكن في قومه بحسيب

    وإن حلَّ أرضا عاش فيها بعقله .. وما عاقل في بلدة بغريب



 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الاستاذ محمد بن مسعود العبدلي
    بواسطة أبو عبدالإله في المنتدى أعلام و مشائخ فيفاء
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 27-09-12, 02:23 PM
  2. ابن مسعود
    بواسطة المقمعل في المنتدى ملتقى نبض القوافي
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 05-04-08, 01:28 AM
  3. تغيير معرف (عبدالله مسعود)
    بواسطة أبو عبدالإله في المنتدى القرارات و الإعلانات الإدارية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 27-12-07, 04:40 AM
  4. شكر للأخ عبدالله مسعود
    بواسطة أبو عبدالإله في المنتدى القرارات و الإعلانات الإدارية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 29-06-07, 02:52 AM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
Banner